1

بيان الإمارة الإسلامية حول المأساة الجارية في حلب السورية

امارة افغانستان الاسلامية

للأسف الشديد نشاهد بأن عشرات الآلاف من المدنيين العزل أكثريتهم نساء وأطفال محاصرون في القتال الدائر بمدينة حلب في سوريا، ويقتل ويجرح عدد كبير منهم يوميا كما تصل تقارير عن انتهاكات فاضحة في حقهم.

تطالب الإمارة الإسلامية جميع الجهات المتورطة في قضية سوريا بعدم إلحاق أي نوع من الضرر للمدنيين والمسلمين العزل ووقف الانتهاكات ضدهم.

إن قضية سوريا اختبار إلهي كبير للعالم الإسلامي بأكمله. تطلب الإمارة الإسلامية من دول العالم الإسلامي، ومنظمة التعاون الإسلامي، وعلماء الأمة الإسلامية، وجميع الجهات الدخيلة بعدم الوقوف مكتوفي الأيدي حول ما يجري هناك في حلب. والتصدي لأذية النساء والأطفال والمدنيين العزل.

إن تدخل الجهات الأجنبية هناك بأي اسم وعنوان يزيد من تعقيد القضية في ذلك البلد. لا يمكن توجيه القصف الجوي والقتل العام هناك والذي أحدث أزمة إنسانية كبيرة؛ بأي شكل من الأشكال.

نتعاطف مع الشعب السوري المنكوب، ومع المدنيين العزل المحاصرين في الحرب خصوصا مع النساء والأطفال الذين هم أكثر ضحايا الحرب. ونسأل الله عز وجل أن يترحم على حال الأمة الإسلامية السيء، ونجاة عباده، وأن يحفظ المظلومين من ظلم الظالمين. آمين يا رب العالمين.

إمارة أفغانستان الإسلامية
14/3/1438 هـ ق

24/9/1395 هـ ش ـــ 2016/12/14م




كابل: تدمير سيارة رينجر ومقتل وجرح 9 جنود في مديريتي شكردرة وموسهي

امارة افغانستان الاسلامية
فجر مجاهدو الإمارة الإسلامية في الساعة 8 البارحة سيارة من طراز رينجر كانت تقل عدد من ضباط وزارة داخلية إدارة كابل العميلة، في منطقة قلعة مراد التابعة لمديرية شكردرة بولاية كابل.
أسفر الانفجار عن تدمير السيارة بشكل كامل ومقتل وجرح 4 من ضباط الوزارة المذكورة.
كما فجر المجاهدون لغما في الساعة 10 صباح اليوم في جنود الجيش العميل بمنطقة عبد الرؤف كلا التابعة لمديرية موسهي بولاية كابل.
وقع الانفجار حينما كان عناصر العدو يفتشون منازل المدنيين العزل.
أسفر الانفجار عن مقتل جنديين وجرح 3 آخرين.



هلمند: اشتباكات مع المحتلين وعملائهم في لشكرجاه

امارة افغانستان الاسلامية
نزل الجنود المحتلون وعناصر كوماندوز الجيش العميل في الساعة 12 البارحة من المروحيات في منطقة سبيني كوتي بساحة بولان التابعة للشكرجاه عاصمة ولاية هلمند، وفورا اشتبك المجاهدون معهم وبدأت معركة عنيفة استخدمت أسلحة خفيفة وثقيلة فيها.
وحتى الآن تم تفجير 4 ألغام في جنود العدو.
يقول شهود عيان بأنهم رأوا عدة مروحيات إسعاف تنقل قتلى وجرحى العدو من ميدان المعركة.
وقد جرح 3 من المجاهدين في المعركة أيضا، ولمزيد من التفاصيل زوروا موقع الإمارة لاحقا.



بكتيكا: تعمير طريق بمسافة 3 كيلومترات في مديرية ديله

امارة افغانستان الاسلامية
يفيد النبأ الواصل من مديرية ديلة بولاية بكتيكا عن تعمير وتدشين طريق جديد بمسافة 3 كيلومترات بابتكار مسئولي لجنة المؤسسات بالإمارة الإسلامية.
يمتد هذا الطريق من سوق المديرية إلى قرية خوازي، وتم تعميره بجودة عالية وافتتاحه اليوم.
كما بدأ مجاهدو الإمارة الإسلامية بمساندة الأهالي في تعمير الطريق بين مركز هذه المديرية ومديرية مقر بولاية غزني، حيث في القريب العاجل سينتهي تعميره بالكامل.
كما يستمر المجاهدون في تعمير مركز صحي في مركز مديرية ديلة، وقريبا ستحل مشاكل صحية كثيرة لسكان المنطقة.
علما بأن أكثر مناطق هذه المديرية تحت سيطرة المجاهدين، ويتمتع سكان المنطقة بالأمن والأمان كما يبذل المجاهدون قصارى جهودهم لتوفير كافة احتياجات الحياة للمواطنين.



مصطفي حامد في برنامج (اكثر عمقا) الجزء الثاني

مصطفي حامد في برنامج (اكثر عمقا) الجزء الثاني

مصطفي حامد ابو الوليد المصري في برنامج (اكثر عمقا) قناة الحدث حول خفايا و اسرار تنظيم القاعدة – الجزء الثاني .

 




مصطفي حامد في برنامج (اكثر عمقا) الجزء الأول

مصطفي حامد في برنامج (اكثر عمقا) الجزء الأول

مصطفي حامد ابو الوليد المصري في برنامج (اكثر عمقا) قناة الحدث حول خفايا و اسرار تنظيم القاعدة – الجزء الاول .

 




أحاديث عن بيشاور دوافع وتداعيات 11سبتمبر

أحاديث عن بيشاور دوافع وتداعيات 11سبتمبر

المؤلف ابومالك محمد شعبان محمد حــــسنين

المصدر : موقع مافا السياسي – أدب المطاريد

www.mafa.world

رابط / تحميل كتاب أحاديث عن بيشاور (اضغط هنا):

https://goo.gl/NCcaGy

مثلت القضية الافغانية فى وجدان الامة الاسلامية عامل من عوامل النضج واليقظة الفكرية ، انطوى هذا النضج الفكرى على وعى اجتماعى وثقافى يؤكد اسلامية المعركة وان قضية افغانستان  قضية مركزية ، فوق كل الخلافات والتناقضات وتتجاوز الحدود ، تمثل  علامة تلازم عند الامة الاسلامية ، لتعطى قوة انتماء ومعنى للثورة وللمقاومة وان المسلمين خارج افغانستان هم امتداد طبيعى وهم البعد الحقيقى والسند القوى للافغان ، فقدم المسلمون تضحيات مالية وقدموا الاف الشهدء والجرحى والثكالى دفاعاعن افغانستان المسلمة واحدثوا نوعا من التوازنات لصالح قضية التحرير  لمشروع حضارى تعبوى يتطلب استنفار جميع المسلمين ومع هذاالاستنفار وهذه الحشود تولدت تلقائيا حركة مقاومة جهادية اسلامية فى افغانستان فكان توافد التجمع العربى فى بيشاور ، ولازال موضوع هذا التجمع يحتل مكانة اعلامية متميزة- بمصطلح الافغان العرب –  خصوصاً بعد احداث 1192001 – و لابد من وضع أثار 119 فى سياق التطور العام لمسار المواجهة مع اميريكا وحشد القوى الدولية كلها فى صفها لتدمير إمارة حركة طالبان واسقاط الملا محمد عمر ونظامه و  يعود دافع ضربة 119 للضغط على اميريكا وعلى اوروبا الغربية للتحرك لصالح القضية الفلسطينية ، يقول الشيخ اسامة بن لادن ( أقسم بالله العظيم لن تحلم أميريكا بالأمن  ولامن  يعيش فى أميريكا  قبل ان أن نعيشه واقعاً فى فلسطين وقبل ان تخرج جميع الجيوش الكافرة من جزيرة  محمد صلى الله عليه وسلم “

إن أبرز مانرصده من ملامح التحول والتغيير لقيادة التيار الجهادى بعد 119 هى التصريحات المتناقضة فيما يتعلق اساساً بتوجهات الشيخ سيد إمام فى وثيقته التى كتبها فى المعتقلات المصرية بالإضافة الى تصريحاته الصحفية  وإنكاره لما كتبه بخط يده ( الارهاب من الاسلام )  -وقد يكون له عذره فى ذلك بسبب الاعتقال والاكراه وبطش القوى الامنية والاستخباراتية فى مصر بالتيار الاسلامى فى المعتقلات – ثم ماذكره فى كتابه التعرية  ردا على بعض ما كتب  فى كتاب التبرئة  للشيخ ايمن الظواهرى . فكانت التغيرات وقواها الطارئة بعد 119  تشكل لدى النخبة  ملمحاً متناقضاً من ناحية التأصيل الفكرى والعقائدى  ومن ناحية الممارسة العملية ايضاً ، غير ان الاختلاف بين النخبة وبعضها كان على نحو يشبه العداء ، بشأن الظروف الخاصة على تجمع الحركة الاسلامية فى  المشروع الافغانى وماترتب عليه من أثار أدت الى الهجرة الى السودان ثم العودة الى افغانستان  مع بداية طالبان ، وايضاً بشأن الظروف الخاصة التى عملت على 11 9 وماترتب عليها .

اما طالبان  ففرضت الاوضاع عليها الهزيمة بالقوة والتأمر والخيانة من الصديق الحليف – باكستان – قبل العدو – اميريكا – فخسرت طالبان المعركة لكنها لم تخسر الصراع .

فى نفس الوقت انعكس  الاحتلال الاميريكى لافغانستان على تمزق حاد فى نسيج الحركة الاسلامية بسبب إفتقاد عناصر الحركة الاسلامية للامن بأبعاده والاستقرار بإفتقار الملاذ الامن ومراكز الاعداد والتدريب العسكرى ، مما يفسر لنا تحول الحركة الاسلامية الى الواقعية بالإبتعاد عن الوصول لاهداف  تصعب قدرات الحركة الاسلامية  على تحقيقها ، ومن ثمة ركزت الحركة على تحقيق اهداف محددة تتواءم مع قدرتها – بقتال العدو القريب .

 ظلت الحركة الاسلامية تنظر الى الصراع وتطور المواجهة مع اميريكا منذ 119 2001 من منظور شمولى ووجدانى يرفض الواقع الجديد  ويسعى الى قلب هذا الواقع وتبديده – بدءاً من سلطة كرزائى وحلفائه وماترتب عليها من تبعات وتغيرات داخل افغانستان – ومن ناحية أخرى أخذت الحركة الاسلامية على عاتقها تطوير مفهوم رفض الواقع الجديد بخوض المجابهة بجدية مع العدو ونقله الى حيز التنفيذ عبر منظومة طالبان فى عملياتها لإستنزاف العدو الاميريكى على ساحة القتال فى افغانستان وفى باكستان  ، فى إطار هادف لايعترف بالعجز ، بل يصر أنه فى حالة العجز يعود الامر الى اصله ، وهو الجهاد فى سبيل الله عز وجل

لأصل الى أسباب هزائم أميريكا وحلفائها فى افغانستان وإنكماشهافى كابل  ومراحل تقدم مقاومة اسلامية واعية للاحتلال واترك القارئ لمتابعة فصل  الجرائم الاميريكية فى حق الشعب الافغانى  والمأساة التى تعرض إليها اسرى التجمع الاسلامى  فى بيشاور وبمأساة الاسرى المسلمين فى جوانتناموا والسجون الاميريكية السرية لا أجد تفسير لما تفعله الحضارة الغربية إلا تفسيراً واحداً انها حضارة أنجبت أجيالاً تقتل ببرود ، وتلتقط لنفسها صوراً تذكارية، وهي تمارس أبشع الجرائم ضد معتقليها وضحاياها، وتنهب ثروات الشعوب ، وتعمل في أبنائها قتلاً وسلباً ونهباً واعتداءاً على حرماتهم وأعراضهم بزعم تحريرهم  تتعمد ان  تسئ الى الاسلام وتسئ الى المسلمين من خلال  خطاب اعلامى  يمثل مادة يستجمع فيها العمل السياسى للحضارة الغربية قواه  فى حملة شديدة الكراهيه والعداء للاسلام والمسلمين ، وهذه الإساة مسؤلية جماعية لكونها من أسس مكونات الحضارة الغربية بمفاهيمها السياسية والاجتماعية والدينية العنصرية التى تسود أوروبا كلها ضد الاسلام والمسلمين

بقلم : ابومالك محمد شعبان محمد حــــــسنين

المصدر :موقع مافا السياسي – أدب المطاريد

www.mafa.world

رابط / تحميل كتاب أحاديث عن بيشاور (اضغط هنا):

https://goo.gl/NCcaGy

 

…………………………………………….

عن  كتاب ( أحاديث عن بيشاور دوافع وتداعيات 11سبتمبر ) :

مساحات الاتفاق أو الاختلاف مع كتابات ” ابو مالك محمد شعبان محمد حسنين ” تضيق و تتسع و ذلك لا يلغي حقيقة أن الكتاب نابغ عن تجربة و معاناة تستحق التقدير و بالتالي تستوجب المناقشة الجادة رغما عن كل إتفاق أو اختلاف .

و أن يكون تقييمنا للعمل الأدبى بعيداً عن الافكار المسبقة أو عدم التمعن ، إما قبولا من أول نظرة أو رفضا قاطعاً قبل الاطلاع علي كامل ما هو مكتوب .

و نقدم لزوار موقع “مافا السياسي” كتاب ” ابو مالك ” و عنوانه ( أحاديث عن بيشاور دوافع وتداعيات 11سبتمبر ) ، راجين أن يلاقي ما يستحق من إهتمام و بحث.

ادارة التحرير

مافا السياسي – أدب المطاريد

www.mafa.world




كتاب ربيع الغضب : المؤلف ابومالك محمد شعبان محمد حسنين

كتاب ربيع الغضب : المؤلف ابومالك محمد شعبان محمد حسنين

بسم الله الرحمن الرحيم

ملخص كتاب ربيع الغضب

المؤلف ابومالك محمد شعبان محمد حــــسنين

المصدر : موقع مافا السياسي – أدب المطاريد

www.mafa.world

رابــط / تحميل كتاب ربيع الغضب (اضغط هنا) – ملف مضغوط

صحفى وباحث  منح حق اللجوء السياسى فى دولة الدانمرك وتم تسليمه صفقة  بيع وشراء من المخابرات الباكستانية الى نظيرتها المصرية عام 2005 وظل بالمعتقلات  حتى فر مع المعتقلين السياسين أثناء احداث الثورة المصرية  عام 2011 وقد تناول الكاتب  احداث اعتقاله فى باكستان ومصر  فى مقالة مطولة بعنوان خيانة تحت سماء روالبيندى وكتاب بعنوان وصف مصر رواية حقيقية من واقع المعتقلات المصرية ويوميات  وتناول مشاركته فى رحلة الافغان العرب من الدخول الى افغانستان الى الخروج  منها !! فى كتاب احاديث عن بيشاور وكتاب بعنوان  مسيرة امة باكستان وافغانستان طريق واحد  اعده كدراسة علمية اثناء سنوات الاعتقال – وللأسف لم تنشر كاملة وبدا بها بعض تقصير لسبب سرقة اصول الدراسة ومصادر البحث كاملة   من المشرف العام عليها استاذ كلية الاقتصاد  بجامعة القاهرة !  عام  2010  اثناء  فترة الاعتقال   !

ملخص كتاب ربيع الغضب

لما اصبح  مزاج الشعوب مختلف وغير راض لفكرة  تعامل الطغاة  معهم بإزدراء تام ، إزداد السخط العام للناس ، وزال عنهم الخوف ، فعبرت الجماهير بكل ملامح عراقة تاريخها المجيد  وعناصر أصالتها  عن حالات السخط والإحباط  فشهدت ميادين التحرير ثورات تعبير عن دوافع ورغبات الجماهير المكبوتة والتى ضاقت ذرعاً من تكميم الافواه وتزييف الحقائق  والتنكيل بكل من يحمل فكر او يتطلع لمنافسة النظام على السلطة ، فلم تعد – الشعوب- تتحمل الظلم والقهر، بعد ان نمى في وعيها وإدراكها شوق الإنعتاق من عبودية القهر والاستغلال والخسة والمحسوبية وسرقة المال العام فإلتحمت الجماهير الثائرة معاً فى نضال من أجل تحقيق الاهداف التى اندلعت الثورة من اجلها .

 و دخلت  الشعوب  فى فرض التغيير إنطلاقاً من الصراع على حقوقها السياسية والاجتماعية  من أجل   حل مشاكلهم المؤلمة التى جعلتهم يعيشون حياة قطاعا هامشيا فى عداد الارقاء والعبيد يباعوا ويشتروا فى سوق النخاسة من انظمة إستبدادية كافرة !أنظمة  جعلت من الشعوب العربية سقط متاع  ترزخ تحت سيطرة  عملاء أشد صهيونية فى عدائهم من الصهاينة انفسهم ،، عملاء، لايفرقون كثيرا  بين تحصيل القوة لإرهاب الاعداء وبين تكديس الخردة ذريعة الرضوخ لإرادة الاعداء! – ومن ثمة-  زحف جيل  كان قد خرج لتوه من رحم  المأساة ، رافضاً عبء اربعة عقود مخيبة لكل الأمال ومثبطة  لكل الهمم  اربعة عقود مثقلة بالهزائم والقيود والتخلف ، جيل تعلم من رفضه  لسياسات الاستبداد والخوف والاضطهاد ، كيف  يواجه ويقاوم  مااعتبره شرا فلا  يستسلم ولا يخضع له ، وإنطلقت من تونس حركة البدء ، وكانت ساعة الصفر هى ساعة التحول المدهش بالتضامن الشعبى والاعلامى مع  بوعزيزى الذى كان رمزً للثورة التونسية كما كان سيد بلال وخالد سعيد رمزا الثورة المصرية والطفل حمزة رمز الثورة السورية  تلك الثورات  التى شتتت حجب الزيف وانفجرت كطاقة كامنة أحالت الجماهير عنوة من مجرد مشاهدين فحسب لمصيرهم المحروق الى مشاركين فاعلين لحرق الطغاة فبعثت – ثورة تونس كمابعثت ثورة مصر وليبيا وسوريا واليمن  – تدافعات الواقع الحضارى  لأمة تريد إسترجاع مقومات شخصيتها الوطنية بتحرير الفكر والوجدان والضمير ، ، وسرعان مابدأت صور بوعزيزى  وسيد بلال وخالد سعيد تحترق فى رأس كل عربى  وتنحبس فى ذاكرتنا جميعاً بما اختزنته من ارهاصات التحرير وبما اختزلته من طاقة ثورية هائلة , باعثة فى قوانا الكامنة روح الثورة  وإنتهاء عصر التوريث وعصر الطائفية وإعلان ثورة الجماهير الشعبية على الجماهيرية  العظمى! وإلقاء مؤسسها  السفاح معتوه طرابلس فى ماسورة الجرذان التاريخية ! ،إن  ثورات ربيع الغضب كانت  نتاجاً للأحداث المتلاحقة من الصلة الوثيقة بين طول مدة حكم الطغاة لمصر وليبيا وتونس وسوريا واليمن والبحرين وبين إزدياد  نسبة الفقر والفقراء و تدمير المبادئ الاخلاقية فى الحياة والتى لايستطيع المجتمع ان يتماسك بدونها  وكشفت ثورات ربيع الغضب عن هوة سحيقة واسعة تفصل بين عقلية الشعوب العربية وحكامها فلا يوجد نظرة مشتركة بين الحكام والمحكومين  أما مطالب الثوار العادلة  جعلتنا نفهم  حقيقة الانظمة العربية كموضوع واحد وحقيقة واحدة  انها نظم سياسية رجعية ارادت  من الشعوب ان تكون مجرد فئة تُحكم و لايعنيها امور الحكام  ولا فساد النظام من صلاحه  وفى نفس الوقت تعبر عن جمود وتحجر وتناقض عندما تدعى الالتزام الدينى وتزعم انها انظمة اسلامية وانهم حكام مسلمون!  والمبدأ الأساسى في التصور السياسى عندهم هو فصل الدين عن الدولة وفصل الاسلام عن السياسة  أما الثورة السورية  فقد كشفت  لنا فى ثناياها عن  الجنون العنصرى والعقلية المجرمة  لأيدلوجية الدم والطائفة التى بعتمدها نظام  الطاغوت النصيري بشار الاسد بدمشق و أن الامم المتحدة ودول الديمقراطيات الغربية لازالت تتطلع الى ماضى  المنطقة ولا تتطلع الى مستقبل سوريا الحرة ، فقدمت روسيا  والصين قراراً – لمجلس الامن – ليس من أجل تبديل نظام الاسد الطائفى بل من أجل تخليده فى السلطة ولمستقبل سوريا!

وعرض ثوار ربيع الغضب  امام  ابصار العالم كله  حقيقة الواقع بدلا من مجرد إخبارهم به وهم يرون تشقق الاقنعة وسقوطها   وتهاوى انظمة استبدادية وتضعدعها امام ثورات سلمية  بعد هول ماكانوا يظهروه لشعوبهم  من مخالب تتراقص بلا مدارة تنكيلا وفتكا وقتلاً وفساداً   .

ليبقى السؤال كيف حدثت المعجزة ؟ وكيف تغلبت الجماهير الغاضبة الثائرة على قوة البطش وجحيم ألة التعذيب  ؟ كيف تحولت جماهير كانت وسيلتهم للحياة هى التحايل لإتقاء الأذى والاضطهاد والفرار من البطش والتعذيب  الى قوة دفع  ثائرة نهضت وتدافعت الى الامام واصبح همها الاول والاخير  هو الكرامة والطمأنينة بالحرية فى الحياة رافضة ان تستكين مرة اخرى  لذل العيش وقبول الهوان ؟ وليس فى مقدورنا ولامقدور غيرنا أن يقطع برأى حاسم فى الجواب عن هذا السؤال  ، لكن ذلك لايمنعنا من تلمس سنن الكون والاجتهاد لإدراك مايقع بمشيئة الله تعالى فيه . ومايقع فى حياة الانسانية وجماعتها يخضع لهذه السنن الثابتة كما يخضع لها سائر مافى الكون مما برأ الله . فمن الحق علينا ان نحاول تفسير الظاهرات الاجتماعية على ضوء هذه السنن  قال تعالى (ولن تجد لسنت الله تبديلا ولن تجد لسنت الله تحويلا) .

رابــط / تحميل كتاب ربيع الغضب (اضغط هنا) – ملف مضغوط

بقلم : ابومالك محمد شعبان محمد حــــــسنين

المصدر :موقع مافا السياسي – أدب المطاريد

www.mafa.world

…………………………………………….

ملاحظة إدارة الموقع :

كتاب ربيع الغضب

بقلم ابو مالك محمد شعبان محمد حسنين

هذا الكاتب ارسله المؤلف مشكورا الي موقع ( مافا السياسي) و نحن اذ نشكر له حسن ظنه بالموقع , نؤكد أن الكتاب يمثل فقط وجهة نظر كاتبه الذي نحترم حقه في التعبير عنها . و في نفس الوقت نحتفظ لأنفسنا بالحق في الإختلاف حول عديد من وجهات النظر التي وردت في ثناياة.

كما نرحب ايضا باي تعليق أو نقاش جاد حول الكتاب و ما جاء فيه . و نجدد شكرنا للكاتب و ما بذله من مجهود و ما حبانا به من ثقة .

ادارة التحرير

المؤلف ابومالك محمد شعبان محمد حــــسنين

المصدر : موقع مافا السياسي – أدب المطاريد

www.mafa.world

رابــط / تحميل كتاب ربيع الغضب (اضغط هنا) – ملف مضغوط




بيان صادر عن أبناء الشيخ أسامه بن لادن

بيان صادر عن أبناء الشيخ أسامه بن لادن

بيان صادر عن أبناء الشيخ أسامه بن لادن

وصل الى موقع “مافا السياسى” بيان صادر عن أبناء الشيخ أسامه بن لادن حول ما أعلنه الرئيس الأمريكى بارك أوباما عن إغتيال والدهم فى باكستان على يد قوات أمريكية نقلت جوا من أفغانستان ـ وما أعقب تلك الجريمة ، وحسب الرواية الأمريكية، من إلقاء جثة الشيخ أسامة فى بحر العرب من فوق حاملة طائرات

المصدر:
مافا السياسي ( ادب المطاريد )

www.mafa.world

…. نص رسالة أبناء الشيخ أسامة بن لادن ….

بسم الله الرحمن الرحيم

تلقينا بكامل الإنزعاج ما أعلنه الرئيس الأمريكى أوباما عن قيام قوات أمريكية بمهاجمة ما أدعى أنه مقر لوالدنا أسامة بن لادن ، بهدف القتل وليس الإعتقال ، وأن تلك القوات قد نفذت مهمتها الإجرامية ، فأبادت أسرة كاملة مسالمة ، وبأسوأ شكل يخالف أبسط المشاعر الإنسانية . ومع ذلك فإن الرئيس الأمريكى أو إدارته لم يقدموا أى دليل يثبت ذلك الإدعاء البشع ، ثم أنهم سارعوا بالتخلص من الجثة المدعاة .
وعليه فإننا نحمل الر ئيس أوباما شخصيا المسئولية القانونية تجاه توضيح مصير والدنا أسامة بن لادن ، فليس من المقبول انسانيا و دينيا أن يتم التخلص من رجل على هذا القدر والمكانة في قومه ، وإلقاء جثته فى البحر بذلك الأسلوب المستهتر والمهين لأسرته ومحبيه ، والذى يتحدى الأحكام والمشاعر الدينية لمئات الملايين من المسلمين . ومن جانبنا فإننا نحتفظ بحقنا كأولاد لأسامة بن لادن بأن نتابع تلك الجريمة عبر القضاء الأمريكى والدولى من أجل تحديد المصير الحقيقى لوالدنا المختفى .

الإسم :
الإمضاء :
التاريخ :

 

…. صورة لرسالة أبناء الشيخ أسامة بن لادن ….

(( إنفرد موقع مافا السياسي بالنشر هذا البيان على موقع مافا السياسى  ))

بيان صادر عن أبناء الشيخ أسامه بن لادن

 

المصدر:
مافا السياسي ( ادب المطاريد )

www.mafa.world




كتاب دعوة المقاومة الإسلامية العالمية

كتاب دعوة المقاومة الإسلامية العالمية
بقلم : عمر عبد الحكيم (أبو مصعب السوري)
رابط التحميل :
https://goo.gl/vgJo4M
إهداء
إلى رجال مؤمنين , وشباب صادقين , أراهم ينظرون إلى قوى الكفر الصليبية الصهيونية الزاحفة , وقد تداعت علينا بقيادة أمريكا تداعي الأكلة إلى قصعتها , تزهق الأرواح , وتنتهك المحرمات , وتحتل المقدسات و تدوس البلاد وتنهب أقوات العباد..
فيملأ الحزن قلوبهم , ويخنق القهر حناجرهم , ويحبس كبرياء الرجولة دموع الألم في عيونهم . وتدوي في خواطرهم آيات الله تناديهم : ]وَمَا لَكُمْ لا تُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ وَالْوِلْدَانِ .. [(النساء: من الآية75)
]يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ انْفِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الْأَرْضِ أَرَضِيتُمْ بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنَ الْآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الْآخِرَةِ إِلَّا قَلِيلٌ [(التوبة:38)
فيملأ الأسف والحسرة نفوسهم . ويتساءلون ! وماذا عسى أحدنا أن يفعل أمام هذا الطوفان الزاحف من الصليبيين واليهود وحلفائهم من المرتدين والمنافقين بين أظهرنا..؟!
فيأتيهم الرد الحاسم من كتاب الله :
]فَقَاتِلْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ لا تُكَلَّفُ إِلَّا نَفْسَكَ وَحَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَسَى اللَّهُ أَنْ يَكُفَّ بَأْسَ الَّذِينَ كَفَرُوا وَاللَّهُ أَشَدُّ بَأْساً وَأَشَدُّ تَنْكِيلاً[
]إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنْفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْداً عَلَيْهِ حَقّاً فِي التَّوْرَاةِ وَالْأِنْجِيلِ وَالْقُرْآنِ [(التوبة: من الآية111)
فيرفرف الأمل في أرواحهم , ويشرق العزم في نفوسهم , وتنعقد النية في قلوبهم . ويجأرون إلى ربهم : لبيك اللهم لبيك, لبيك لاشريك لك لبيك . بعنا يارب بعنا.. , لانقيل ولانستقيل.
إلى هؤلاء الرجال المتحفزين للدفاع عن دين الله والمستضعفين من المؤمنين في كل مكان
أهدي هذا الكتاب ..
ليكون دليلا لهم وَمْعلما على طريق الجهاد في سبيل الله , وزادا يعينهم على البلاغ بعون الله . وسِفْرا يربطهم فكرا ومنهجا بأسلافهم من قافلة الغرباء الظاهرين على الحق الفرارين بدينهم . وليعرِّفهم بتاريخ من سبقهم في درب النور, ممن قضى نحبه وممن ينتظر. من الذين هاجروا وجاهدوا وآووا ونصروا, من رواد التيار الجهادي والصحوة الإسلامية المباركة في هذا الزمان .
وليقدم لهم منهج جهاد , وفكرة حركة , وطريقة عمل . برنامج عمل متكامل يساعدهم على التخلص من أوزار القعود , وكربات الهم والحزن , وأثقال العجز والكسل , وحسرات قهر الرجال..
فإلى إلى هؤلاء المجاهدين القادمين . الذين ألمح أطيافهم في الأفق , يحملون رايات لاإله إلا الله محمد رسول الله . تخفق بالعز والنصر وتدحر قوى الكفر والطغيان. وتحكم شريعة الله في الأرض.
إليهم وإلى سلفهم من مجاهدي هذا الزمان , من الشهداء والأسرى والمشردين الذين رسموا لجيل الجهاد والمقاومة القادم, بدمائهم وآهاتهم وعناء نسائهم وأطفالهم معالم الطريق .
إلى هؤلاء وأولئك أهدي هذا الكتاب.
راجيا من الله الحليم الكريم, العلي العظيم , الغفور الرحيم . الحنان المنان , أن لايحرمني صحبتهم في الرفيق الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين . أملي بالله كبير , وببشرى حبيبه المصطفى صلى الله عليه وسلم ؛ أن الدال على الخير كفاعله, وأن العالم والمتعلم شريكان , وأن المرء يحشر مع من أحب.
عمر عبد الحكيم
(   أبو مصعب السوري
] هذا الكتاب [
بفضل ما يسر الله بعونه , ووفق إليه بفضله , يحتوي هذا الكتاب على مواد كثيرة . منها ماهو سرد لمسار التاريخ , لا تخلو مادته من إمتاع وعبرة ..
ومنها ماهو تحليلات سياسية, وفكرية لذلك التاريخ ومساره, ولا تخلو تلك الفصول من فائدة وفكرة..
ومنها ماهو سبحات فكرية و فلسفية , لا تخلو أيضا من دروس ونظرة ..
وفيه فصول نقدية لمسار الصحوة وتجارب الجهاد عبر العقود المنصرمة ..
وفي الكتاب فصول تربوية , وأحكام فقهية , ودروس شرعية .. وتوجيهات منهجية وأصولية ..
وفيه مواد تربوية , ودروس في الأخلاق والرقائق , ونصوص شرعية في مسائل الجهاد والتحريض عليه, وفي غير ذلك.. وفيه خلاصة دروس تجارب جهادية كثيرة, عسكرية وسياسية وحركية وأمنية ..إلخ
فقد لخصت فيه خلاصة تجاربي و خبرة ربع قرن من مواكبة الصحوة الإسلامية والعمل وسط التيار الجهادي وسط الأعاصير الداخلية والخارجية التي عاشها .. خلال الفترة الواقعة بين ( 1980- 2004 ) عملت خلالها ميدانيا في مختلف وجوه النشاط والمساهمة فكريا وأدبيا وعسكريا وسياسيا وأمنيا ..,
في عدة ساحات وقضايا ساخنة وأسأل الله القبول .
ولقد تطورت أفكار هذا الكتاب ونضجت عبر أربعة عشر عاما منذ قيام النظام العالمي الجديد وغزو أمريكا للشرق الأوسط إبان حرب الكويت سنة 1990 . وخُطت مسوداته خلال في ( كابل ) في عهد الطالبان ( 1997-2001 ) , وكُتب بشكله النهائي خلال ثلاث سنوات عجاف قضيناها مطاردين من قبل الأمريكان وأعوانهم المرتدين , نتنقل بين المخابئ والملاجئ خلال ( 2001- 2004 ) , إلى أن صار إلى النص الذي بين أيديكم . ولله وحده الحمد والشكر والفضل والمنة .
وبهذا التنوع والسعة في مواد الكتاب , أرجو أن يكون لمختلف صنوف القراء , ورواد الدعوة الإسلامية من مختلف التوجهات , ولرجال مختلف التنظيمات والجماعات الإسلامية , وخصوصا شباب الصحوة الجهادية , ورجال المقاومة القادمة بإذن الله . أن يكون فيه مائدة واسعة ومتنوعة من المواد المفيدة والممتعة..يأخذ كل منها ما يناسبه .
ولكن حصول تلك الفائدة والمتعة لمن وجدها فيه – وإن كنت أرجو نفعه وأجره عند الله والدعاء من إخواني بظهر الغيب – لم يكن الهدف الأول والأساسي لكتابتي لهذا الكتاب الكبير الذي أعتبره كتاب العمر , وخلاصة أمانة القلم والكلمة التي وددت أداءها قبل أن ألقى الله تعالى , وأرجوه الصفح والمغفرة ..
فالهدف من هذا الكتاب هو إرساء أصول دعوة عمل وجهاد , أسميتها :
(  دعوة المقاومة الإسلامية العالمية ) .
 فهو كتاب كتب لدلالة الباحثين عن العمل من أجل أداء الفريضة , والقيام بالواجب في جهاد أعدائنا من الكفار الغزاة وحلفائهم وأوليائهم من المرتدين والمنافقين .
وبإمكان من أقنعه هذا الكتاب بدعوتنا أن ينضم إليها . من دون حاجة لأن يلاقينا ونلاقيه . وفي ثنايا الكتاب ما يلزمه لكي يكون عضوا كامل العضوية والفاعلية كما سيرى . فنحن في عالم اليوم وما يسره الله من شبكات الاتصال , وطرق إيصال الخطاب . لم نعد بحاجة حتمية للتواصل واللقاء المباشر . وصار بالإمكان التواصل والتخاطب وتوفير مواد التربية والإعداد من دون كبير عناء . هذا إذا توفر العزم والإرادة .
فليس القصد من هذا الكتاب المتعة والثقافة العامة , كما هو هدف أكثر قراء الكتب والصحف , والمتابعين للفضائيات والانترنت من المسلمين في هذا الزمان … وللأسف .
وبهذا الفهم والروح واستشعار المسؤولية , مسؤولية تلقي دعوة جادة للجهاد في سبيل الله أرجو أن يتناول القراء هذا الكتاب ويقرؤوه .
 بكل روح الجد والمسؤولية أمام الله , ثم أمام الأمة , ثم أمام أجيال عشرات آلاف الشهداء الذين قضوا خلال هذه العقود الأخيرة , كي يحيا هذا الدين , و كي تستمر راية الجهاد تخفق بكلمة التوحيد ؛ شهادة أن لا إله إلا الله إلا الله , محمد رسول الله ولتكون كلمة الله هي العليا , وكلمة الذين كفروا , كل الذين كفروا , وفي كل زمان و مكان .. هي السفلى .
] وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ [ (التوبة:105)
ولا غالب إلا الله .. والله أكبر ولله الحمد .
بقلم : عمر عبد الحكيم(أبو مصعب السوري)
بقلم : عمر عبد الحكيم (أبو مصعب السوري)
رابط التحميل :
https://goo.gl/vgJo4M