مقتل 22 عميلاً بمن فيهم قائد المركز الذي تم فتحه في ترينكوت، واغتنام كمية من التجهيزات

0
في سلسلة عمليات عمرية تم قبل يومين هجوم على مركز عسكري للعدو في منطقة ” خورما ” بترينكوت مركز ولاية اروزجان مما أسفر عن تحرير المركز بشكل كامل، تكبد العدو خسائر بشرية مادية فادحة.
تفيد المعلومات الأخيرة بأنه لقي 22 جندياً بمن فيهم قائدهم مصرعهم في المركز حيث جثثهم لازالت باقية في الموقع.
كما غنم المجاهدون في المركز مدرعة، 2 سيارتي رينجر و 22 بندوقاً من نوع كارمولي، دهشكه أمريكية، و هاون كبير وآخر صغير، تجهيزات عسكرية تقدر بشحنة سيارتين، وبندوقين من نوع دروغنوف، و5 أكايز أمريكي، و5 رشاشات أمريكية ثقيلة، قاذفة آر بي جي.
استشهد في المواجهات مجاهدان، وأصيب آخران بجروح، علماً بأن المركز المذكور، يقع بين ترينكوت ومديرية جهار جينو حيث له أهمية استراتجية وبتحريره وقعت مناطق عدة تحت تصرف المجاهدين.
وطوال الشهر الماضي قام جنود العدو المتواجدون في المركز باستشهاد 16 من المدنيين بمن فيهم الأطفال.
نسخة PDFنسخة للطباعة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here