استشهاد وجرح 66 مدنيا في هجمات المحتلين وعملائهم الجوية خلال الساعات الـ 24 الأخيرة في 4 ولايات

0
استشهد وجرح عشرات المواطنين العزل يوم أمس نتيجة هجمات المحتلين وعملائهم الجوية الوحشية في 4 ولايات، ومعظم الشهداء والجرحى من النساء والأطفال.
فقد استشهدت امرأتين و 9 رجال وجرح طفلان في قصف العدو قرب سوق “الغي” بمديرية أرغنداب بولاية زابل.
أما الهجوم الجوي الغاشم الثاني وقع عند جبل “كنجغتو” في منطقة “عربان” بمديرية “تشك” التابعة لولاية ميدان وردك، مما أسفر عن استشهاد 3 صيادين مدنيين.

أما الهجوم الثالث فقد تم بواسطة طائرات بي 52 الأمريكية حيث قصفت منطقة “قمغذر” بمديرية درقد بولاية تخار، مما أسفر عن استشهاد 5 مدنيين بشمول طفلين، وجرح 7 آخرين، وتم تدمير عدة منازل.
كما قصف العدو منازل الأهالي وسيارات مدنية في مناطق: اخندزادة، تبه سعادت، تودنك، سبانزي في مديرية فراه رود بولاية فراه، مما أسفر عن استشهاد 15 مدنيا وإصابة 23 آخرين أغلبهم نساء وأطفال.
ومع استشهاد هذا العدد الكبير من المدنيين العزل في هجمات العدو في يوم واحد، أعلنت وزارة دفاع إدارة كابل العميلة بأن جميع الشهداء ينتمون لطالبان وأعلنت مسئوليتها عن سقوط هذا العدد من القتلى.
إن الإمارة الإسلامية إلى جانب تنديدها بأشد العبارات هجمات الأمريكيين وعملائهم الوحشية، تعتبر هذه الهجمات جناية عظيمة ضد عامة الأفغان كون العدو يستهدف منازل المدنيين وممتلكاتهم بشكل عمدي، كما تقول لوسائل الإعلام، والمنظمات الحقوقية والإدارات التي تدعي اهتمامها للخسائر المدنية بأن تنشر مثل هذه الجنايات وأن تستنكرها وتسجلها، حتى يتضح بأن المنظمات الحقوقية حقا تهتم لحياة البشر.
ذبيح الله مجاهد – المتحدث باسم الإمارة الإسلامية
۱۴۳۸/۶/۵هـ ق
۱۳۹۵/۱۲/۱۴هـ ش ــ 2017/3/4م
نسخة PDFنسخة للطباعة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here