لا حقيقة لادعاءات العدو حول استعادة مناطق وإلحاق خسائر بالمجاهدين في قندوز

0
لا حقيقة لادعاءات العدو حول استعادة مناطق وإلحاق خسائر بالمجاهدين في قندوز

ينشر العدو العميل منذ عدة أيام أخبار مزيفة حول إلحاق خسائر بالمجاهدين في مديرية إمام صاحب بولاية قندوز، وادعوا اليوم مرة أخرى باستشهاد 88 من المجاهدين هناك وإصابة 78 آخرين واستعادة مناطق منهم.

نحن نرد جميع ادعاءات العدو هذه، لقد خرجت قوات العدو منذ 6 أيام تحت غطاء جوي أمريكي إلى بعض مناطق مديرية إمام صاحب بولاية قندوز بهدف شن عمليات ضد المجاهدين، ولم تتمكن من إحراز أي تقدم يذكر بل قتلت وعذبت سكان تلك المناطق من المدنيين، وانسحبت فاشلة بعد تكبدها خسائر فادحة حيث قتل في هذه المعارك حوالي 44 جنديا عميلا وجرح عدد كبير آخر، علما بأن 8 من عناصر القوات الخاصة لقوا حتفهم في عملية واحدة عصر أمس في منطقة قرغزو وجرح 27 آخرين، وبذلك انهارت معنويات باقي قوات العدو في المنطقة.

نوضح بأنه لم يستولي أحد على أي من مراكز مجاهدي الإمارة الإسلامية في هذه المديرية كما لم تتمكن قوات العدو من الاقتراب إلى المناطق المحررة.

يستهدف العدو دائما منازل المدنيين العزل بالأسلحة الثقيلة وبالطائرات في كل مرة يتكبد فيها خسائر، وفي هذا الصدد دمر العدو منازل كثيرة للأهالي في قندوز وقتلوا وجرحوا العشرات من المدنيين العزل أغلبهم من النساء والأطفال.

كما نهب جنود العدو عدد كبير من منازل الأهالي تحت ذريعة التفتيش.

يواجه العدو فشلا ذريعا في المنطقة، ولم يحرز أي تقدم، كما لم يبقى له سوى التبليغات الكاذبة في وسائل الإعلام حيث يريد بذلك إسعاد سادتهم الأمريكان، وإظهار تبعيتهم لهم.

لقد كثف العدو بنشر مثل هذه التقارير الكاذبة في جميع أرجاء البلاد، وللأسف تقوم بعض وسائل الإعلام المساندة لهم بنشر هذه التقارير المزيفة دون أي تحقيق أو حتى أخذ رأي متحدثي الإمارة الإسلامية في ذلك، وبذلك تحاول تشويش أذهان العامة.

ذبیح الله مجاهد – المتحدث باسم الإمارة الإسلامية

1439/1/16هـ ق

۱۳۹۶/۷/۱۴هـ ش ــ 2017/10/6 م

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here