رد فعل الإمارة الإسلامية حول اعتراف أمريكا بالقدس الشريف عاصمة لإسرائيل

0

أخيرا كشفت أمريكا أكثر عن وجهها الاستعماري العدائي للإسلام، وأعلنت سياسة دعم غصب واستعمار أراضي المسلمين.

تستنكر الإمارة الإسلامية بأشد العبارات إعلان الرئيس الأمريكي القدس الشريف قبلة المسلمين الأولى عاصمة للإسرائيليين الغاصبين، وتعتبر هذا العمل الاستفزازي مليئا من التعصب ضد جميع المسلمين وخطوة بعيدة عن العقل.

خطوة ترامب هذه بمثابة صب الزيت على نار الخلافات في جميع أرجاء العالم وخصوصا في الشرق الأوسط.

لقد أظهر الرئيس الأمريكي بأن أمريكا دخيلة مباشرة في مصائب جميع المسلمين، حيث تعذب وتستفز المسلمين منذ عقود، وتحتل بلدانهم، وتقتل مواطنيها وتسعى في إزالة ومحو قيم الدين الإسلامي الحنيف.

تطلب الإمارة الإسلامية من جميع الدول الإسلامية ومن الشعوب المسلمة بالانتفاضة وإعلان حمايتهم عن القدس الشريف ومساندة المبارزة الشرعية لشعب فلسطين المظلوم.

إذا لم يقدم العالم الإسلامي أيادي الأخوة فيما بينهم ولم يتحدوا ويندفعوا من أجل حل مشاكلهم، ولم يدركوا الدسائس العدائية للإسلام ويضيعوا الفرص أكثر؛ فليس ببعيد أن تداس مزيدا من قيم المسلمين من قبل القوى العظمى المستكبرة وسيواجه وجود المسلمين مع تهديد كبير.

إمارة أفغانستان الإسلامية

19/3/1439 هـ ق

۱۳۹۶/۹/۱۶ هـ ش ــ 2017/12/7م

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here