انسحاب قوات العدو التي قدمت من كابل إلى ولاية قندوز بعد فشلها وتكبدها خسائر

0
انسحاب قوات العدو التي قدمت من كابل إلى ولاية قندوز بعد فشلها وتكبدها خسائر

 

قبل 15 يوما وصل رتل عسكري ضخم للجيش العميل تحت غطاء مروحيات الأمريكان والذي تحرك من وزارة الدفاع في كابل إلى بعض مناطق مديرية إمام صاحب بولاية قندوز.

وبمجرد وصول الرتل العسكري، استهدفه المجاهدون بشكل متواصل في مختلف مناطق المديرية المذكورة، ولم تتمكن قوات العدو من استعادة منطقة أو إحراز أي تقدم، وأجبرت قوات العدو بالانسحاب البارحة في عتمة الليل بعد تكبدها خسائر فادحة حيث انسحبت إلى مركز ولاية قندوز.

علما بأنه قتل وجرح عشرات الجنود وعناصر الشرطة والمليشيات في هذه المعارك التي استمرت لـ 15 يوما، كما دمر المجاهدون عددا كبيرا من مدرعات وعربات العدو.

وقد استشهد 6 من المجاهدين في المعارك وجرح 11 آخرين أيضا.

ولا حقيقة لادعاءات العدو حول استشهاد 138 من المجاهدين في هذه العمليات وإحرازهم تقدم في المنطقة، وليست هذه الادعاءات سوى تبليغات وأكاذيب إعلامية لتغطية فشلهم.

جدير ذكره بأن المجاهدين صدوا لهجوم جديد للعدو اليوم في منطقة باغ شركت بمركز ولاية قندوز، ودمروا دبابة للعدو وقتلوا ركابها.

ودمرت عدة منازل للأهالي نتيجة عمليات قصف العدو الوحشية، كما لحقت أضرار بالغة بحقول ومزارع المدنيين، كما استشهد وجرح عدد من الأهالي أيضا.

ذبیح الله مجاهد- المتحدث باسم الإمارة الإسلامية

۱۴۳۹/۱/۲۳هـ ق

۱۳۹۶/۷/۲۱هـ ق ـــ 2017/10/13م

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here