بيان جمعية مغاربة سوريا

6

بيان جمعية مغاربة سوريا

مقدمة  ابو الوليد المصري :

هذا بيان للناس

بيان (جمعية مغاربة سوريا ) يرسم نفس صورة المشكلة التى مرَ بها جيلنا بعد حرب أفغانستان ضد السوفييت (1979 ـ 1992). لقد ذهبنا إلى هناك لدوافع مماثلة لتلك التى يشرحها البيان المذكور ، ثم واجهنا نفس الإنقلاب الوحشى من ذات القوى التى شجعت وسهلت وأيدت . فتحول المجاهد ـ أو “المقاتل فى سبيل الحرية” ، حسب التعبير الأمريكى وقتها ، إلى “إرهابى” مطارد فى أصقاع الأرض أو محاصرا مطلوب دمه وأهدار كرامته وآدميته فى كل مكان .

ما أشبه الليلة بالبارحة !! . وربما تتكرر المآساة مرات كثيرة طالما ظل المسلمون لا يتعلمون من تجارب أجيالهم السابقة ، ولا يدركون حقيقة الأخطار المحيقة بهم . ولا داعى للتذكير بأن ذلك نفسه هو ما حدث لمجاهدى الإخوان المسلمين فى حرب 1948 بعد مشاركتهم البطولية فيها ، والتى أدت إلى نكبتهم واتهامهم بالإرهاب ، ثم إغتيال مؤسسى الجماعة وحل تنظيمهم، واعتقال جميع أفراده ماعدا قلة تمكنت من النجاة . ومن يومهما بدأت التجربة تتكرر مع (العائدون من … ) ــ حسب تعبير الأمن العربى ــ وعليك أن تكمل الجملة وتضع أسماء بلدان ذهب إليها الشباب رغبة فى التضحية وإنقاذ إخوانهم ، مثل أفغانستان ، والبوسنة والشيشان ، … والآن سوريا وليبيا .. وغدا .. ؟؟ .

لابد من أن يعمل المسلمون على حماية وإنقاذ زهرة الأمة من شبابها الأطهار المجاهدين . وإلا فإن المطلوب هو ردع شباب المسلمين عن الدفاع عن دينهم وأوطانهم ، وإفساح المجال لإسرائيل حتى تبنى إمبراطوريتها ، ليس فقط من النيل إلى الفرات ، بل من طنجة إلى جاكرتا.

مصطفي حامد

نسخة من  بيان جمعية مغاربة سوريا :

 

تفاصيل اكثر عن جمعية مغاربة سوريا:

النظام الداخلي للجمعية

– ترتكز الجمعية على جملة من الأفكار والرؤى:

1- نعمل في سوريا على التفاعل مع أبناء الشعب والسير معه نحو تطلعاته المشروعة لرفع الظلم عنه والتعريف بقضيته.

2- نؤكد على انتمائنا المغربي ولا نرضى بغيره بديلا.

3- نتبادل الاحترام مع  شعوب العالم ونتطلع لأفضل العلاقات معها.

4- نحن منفتحون على التعاون مع كل القوى السياسية في الداخل السوري والخارج للدفع بقضيتنا نحو الحل.

 

أهداف جمعية مغاربة سوريا:

1- التصدي لسياسات التشويه الإعلامي.

2- رفض أسلوب عزل الشعب: عن بقية مكوناته.

3- العمل بجميع الوسائل القانونية لفتح هذا الملف سعيا نحو حله دون ضرر.

4- تسليط الضوء على حيثيات ما يعرف بملف الارهاب الذي يعتبر عائقاً كبيراً أمام أي مشروع إصلاحي.

5- نناهض كل الدعوات التي تؤثر على وحدة المغاربة ونسيجهم الإجتماعي.

6- نرى من الواجب على الدولة المغربيةخدمة الشعب المغربي والارتقاء به على شتى المجالات

– وسائل تحقيق أهداف الجمعية

1 – الاتصال المباشر مع الحكومة وعموم الشعب بمختلف فئاته.

2-  العمل على نشر رسائلنا من خلال شبكات التواصل الإجتماعي.

3- عقد ندوات ولقاءات حول  قانون الإرهاب واثره في المستويين الداخلي والخارجي.

 4-  التواصل مع المغاربة في الداخل والخارج المتضررين من قانون الإرهاب أو المتعاطفين مع قضيتنا

5-  العمل على توسيع دائرة الأصدقاء في المنطقة والعالم بهدف كسب تأييدهم ودعمهم لقضيتنا وتعزيزها

الفصل الثاني:    ” البنية التنظيمية وشروط الانتساب”

المادة الأولى:

تتكون الجمعية  من مجموع أعضائها المنتسبين إليها وفق الشروط المطلوبة و لا تقوم على مسألة: اللون أو العرق أو الجنس أو فئة مجتمعية دون غيرها.

المادة الثانية:

تقوم تشكيلات الجمعية واختيار ممثليها على مبدأ الشورى الكفاءة، ولا تنطوي  على تشكيل عسكري، أو تنظيم سري.

جمعية مغاربة سوريا

…………..

مافا السياسي (ادب المطاريد)

www.mafa.world

نسخة PDFنسخة للطباعة

6 تعليقات

  1. هل المهاجرين في سوريا يريدون العودة بالفعل ؟
    ما هي الأسباب يا اخوه ؟
    وشكرا

    • نحن نسعى إلى فتح قناة تسوية لملف المهاجرين إلى سوريا خصوصا ان دولنا تعاملت مع ملفنا تحت قانون الإرهاب وفي حال فشل العمل العسكري أين ستذهب العوائل وقد حدثت تجارب مشابهة ف التاريخ القريب تضطرنا إلى ذلك.ونموذج المناطق التي كانت تحت داعش خير مثال . فيا ترى ما هو مصير المهاجرين هناك؟؟
      مسألة حرية التنقل بعيدا عن التصنيف ضمن ملف الترهاب من أولوياتنا بغض النظر أن الشخص يريد الرجوع أم لا

  2. الدول العرصهيونية لن تتنازل عن شئ لحساب اسيادهم
    الله يوفقكم

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here