تصريحات المتحدث باسم الإمارة الإسلامية حول دعاية إذاعة “آزادي” المغرضة

0
نشرت إذاعة “آزادي” (الحرية) الغربية تقارير مزيفة حول وجود (لا سمح الله) اختلافات عميقة في أمور مالية بين كبار مسئولي الإمارة الإسلامية، ودعايات كاذبة أخرى.
نحن نرد هذه التقارير الاستخباراتية المغرضة بشدة، تتم هذه المحاولات في ميدان الدعاية والتبليغات من قبل حلقات مرتبطة باستخبارات دول الاحتلال، الهدف منها تشويش الرأي العام حول الإمارة الإسلامية، لله الحمد لا يوجد أي نوع من الاختلاف في صفوف الإمارة الإسلامية، كما لا توجد أية مشكلة في الأمور المالية.
لدى الإمارة الإسلامية هيكل إداري قوي ومنضبط، كبار وصغار المسئولين يطيعون زعيمهم أمير المؤمنين شيخ الحديث سماحة المولوي هبة الله آخند زادة بشكل كامل، ويحتاطون بشكل جاد وحساس في الأمور المالية، وهناك نظام منظم خاص لجمع وصرف بيت المال، ولا توجد أية مشكلة في هذا النظام.
بما أن إذاعة “آزادي” تقوم بنشر تقارير ودعايات ضد الإمارة الإسلامية عن مصادر العدو، وعناصر استخباراتية ومصادر مجهولة من دون أن تسأل متحدثي الإمارة الإسلامية الرسميين حول القضية،  فلن تتمكن هذه الإذاعة سوى كشف هويتها أكثر، ولن تتمكن من الضرر لمكانة الإمارة الإسلامية ووحدتها واتفاقها. إن شاء الله.
قاري محمد يوسف أحمدي – المتحدث باسم الإمارة الإسلامية
۱۴۳۸/۳/۲۴هـ ق
۱۳۹۵/۱۰/۴هـ ش ــ 2016/12/24م
نسخة PDFنسخة للطباعة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here